الرئيسية / ثقافي / إحياءا لليوم العالمي للسياحة بالنعامة… أبواب مفتوحة على بقايا الديناصور

إحياءا لليوم العالمي للسياحة بالنعامة… أبواب مفتوحة على بقايا الديناصور

 

إحياءا لليوم العالمي للساحة المصادف لـ27 سبتمبر من كل سنة سطر الديوان المحلي للسياحة ببلدية الصفيصيفة ولاية النعامة برنامجا متنوعا هاما لإبراز الزخم الهام والمؤهلات التي تزخر بها المنطقة، من كل أنواع السياحة والموروث الثقافي والبيئي والتاريخي.

ويتمثل في معرض مفتوح بمتحف المدينة وهو موجه لتلاميذ المدارس وكذا مراكز التكوين المهني وذلك قصد تعريف الجيل الجديد ما تزخر به هذه المدينة من كنوز سياحية من محطات للصخور المنقوشة، القصر العتيق وكذا بقايا الديناصور الذي تم اكتشافه مطلع سنة 2000.

وحسب السيدين أزرو محمد رئيس الديوان المحلي للسياحة، وبن يوس مجدوب ناشط جمعوي وسياحي فإن هذا البرنامج سيشمل زيارة إلى متحف رويس الجير الخاص ببقايا الديناصور هذا المتحف وهو مجسم للباحث قرطالو ينتظر التأهيل والتخصيص والاهتمام من طرف وزارة الثقافة، فهو موروث عالمي إلى جانب زيارة بحيرة أوزغت وكذا تنظيم محاضرات ينشطها أساتذة مختصون للتعريف بما تزخر به هذه المنطقة من كنوز سياحية.

سعيدي محمد الأمين