الرئيسية / هموم المواطن / رسالة مفتوحة

رسالة مفتوحة

إلى والي ولاية عين الدفلى        

 

يشرفنا أن نتقدم إلى سيادتكم المحترمة بهذه الشكوى من أجل التدخل لحل مشكلتنا التي نعاني منها بسبب انعدام المياه الصالحة للشرب بحي 30 مسكن العناصر الجميلــــــة لبلديــة مليانــة منذ مدة طويلة، وبالضبط منــد تسليمنا مفاتيــح السكنـات من طرف الوكالة المحلية للتسيير والتنظيم العقاري الحضري لبلدية مليانة ولاية عين الدفلى.

لدا نرجو من سيادتكم المحترمة إنصافنا، كما نعلمكم أن مشروع بناء السكنات كان ضمن مخطط الوكالة المحلية للتسيير والتنظيم العقاري بمليانة منذ سنة 2003 أين تم تسديد جميع المستحقات المطلوبة، وبعد التأخر في تسليم السكنات لمدة (10) سنوات وفي شهر نوفمبر 2013 تم تسليمنا المفاتيح على مستوى الوكالة العقارية المذكورة، أين تم تسجيل عدة نقائص تم تداركها بأموالنا الخاصة، لكن المياه الصالحة للشرب منعدمة بالرغم من ربط العمارات بالشبكة، وهذا بتواطؤ المقاول الذي كان يشرف على المشروع ومدير الوكالة المحلية للتسيير والتنظيم العقاري بمليانة الذي تم تنصيبه مديرا ولائيا للوكالة العقارية بعين الدفلى، مما تسبب في النزاع القائم بين الوكالة العقارية والجزائرية للمياه بمليانة، وحاليا نحن السكان ندفع ثمن ذلك إلى يومنا هذا مما جعلنا نعاني من صعوبات كثيرة من أجل التزود بالمياه الصالحة للشرب، لذا اضطرينا إلى دفع مبالغ مالية لأصحاب خزانات المياه المتنقلة غير الصالحة للشرب مند فترة طويلة، هذذا المشكل أصبح يشكل خطرا على صحة السكان وخاصة الأطفال الصغار وكبار السن و ذوي الاحتياجات الخاصة بالرغم من المراسلات المتكررة إلى السلطات المحلية والمختصة والمعنية محليا، كما تم استقبالنا من طرف رئيس الدائرة السابق والحالي لعدة مرات لطرح المشكل الذي نعاني منه لكن دون جدوى، وحاليا نعاني من جلب صهريج المياه الصالحة للشرب بسبب رفض مسؤول خزانات المياه للمسجد

والجزائرية للمياه، بنفس المدينة طلبنا، لذا نرجو من سيادتكم الموقرة التدخل لحل هذا المشكل أو إرسال لجنة مختصة إلى الحي لتقصي الحقيقة التي يعاني منها السكان منذ فترة طويلة.

وفي الأخير، تقبلوا منـا فائــق عبارات التقديـر والإحتـــــــرام.

عن السكان: أحمد.ع

ولاية عين الدفلى