الرئيسية / محلي / عنابة… فتح ملف جرد ممتلكات البلديات

عنابة… فتح ملف جرد ممتلكات البلديات

بلغت نسبة الممتلكات المهملة بعنابة التي تخص البلديات الكبرى على غرار الحجار والبوني، برحال وعين الباردة، سيدي عمار 55 بالمائة، حسب تقرير المجلس الشعبي الولائي الأخير.

حيث لم يتم استغلال الكثير من التحصيصات خاصة منها المحلات التجارية التي بقيت مغلقة دون تهيئة بعد أن تم إسقاطها من أجندة اهتمامات المنتخبين خاصة ببلدية سيدي عمار، وهو ما أثار غضب البطالين الذين طالبوا الوالي بالتدخل لإحصاء بعض الممتلكات المحلية المهملة مع تقييمها، وذلك لتعزيز النشاط الاستثماري مع توفير مناصب عمل في حال استغلالها العقلاني.

وفي سياق متصل، من بين الممتلكات المحلية التي لم يتم جردها  لحد الساعة رغم تعليمة الوزارة الوصية، حظائر السيارات والعقارات ومناطق النشاطات التي بقيت مجمدة بسبب بعض العراقيل والتراكمات التي تركها بعض الأميار الذين تعاقبوا على بلديات عنابة منها البوني وعنابة، وعليه برر رؤساء المجالس البلدية بأن نسبة جرد هذه الممتلكات تسير ببطء لكن سيتم استكمالها خلال الأشهر القادمة، يحدث هذا رغم أن التعليمة التي تم إصدارها في فيفري 2015 تؤكد على ضرورة جرد كل ممتلكات البلدية خاصة منها الفنادق ودور الحضانة والمنشآت الرياضية وغيرها من الممتلكات التي تم اغتصابها من طرف الخواص واستغلالها بطرق ملتوية من أجل الاستنفاع من مداخيلها، وهذا ما عرفته مناطق التوسع الصناعي بعين الباردة وبرحال والتريعات، حيث تم الاستيلاء على هذه المناطق من طرف بعض الجهات.

علما أن جرد الممتلكات سيعود، حسب المجلس الشعبي الولائي بعنابة، بالفائدة على البلديات والسماح للمسؤولين المحليين بالاستقلالية المالية وعدم التعويل على الأغلفة التي ترصدها الدولة.

أنفال. خ