الرئيسية / وطني / مراقبة الكشف التقديري للمداخيل والحسابات المالية… لجنة للتحقيق في ملف الخدمات الجامعية

مراقبة الكشف التقديري للمداخيل والحسابات المالية… لجنة للتحقيق في ملف الخدمات الجامعية

 

الجزائر- أنشأت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لجنة مكلفة بدراسة برامج وحصيلة عمل مديريات الخدمات الجامعية ومتابعتها، تزامنا وحملة محاربة الفساد التي تقودها العدالة وشملت القطاع.

وكشفت مراسلة للوزارة تحمل قرار رقم 858 مؤرخ في 03 جوان 2019، أن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطيب بوزيد، قرر إنشاء لجنة مكلفة بدارسة برامج عمل مديريات الخدمات الجامعية ومتابعتها.

وتم تكليف هذه اللجنة المخصصة للتنسيق والتشاور والمتابعة، بالوقوف على مدى تنفيذ برامج عمل مديريات الخدمات الجامعية، حيث تعمل على دراسة التقرير السنوي عن حصيلة نشاطات مديرية الخدمات الجامعية وبرامجها المستقبلية.

وتشير المراسلة إلى أن اللجنة تشرف على مشروع توزيع الميزانية المخصصة لها بعنوان السنة المالية، كما تقف على الحصائل والمخططات السنوية والمتعددة السنوات للتكوين والرسكلة وتجديد المعارف وتقديم اقتراحات برمجة أعمال التكوين ذات الأولوية.

وتسهر الهيئة على مراقبة الكشف التقديري للمداخيل وكيفيات استعمالها في إطار النصوص التنظيمية السارية المفعول، بالإضافة إلى مشاريع الميزانية السنوية والمتعددة السنوات والحسابات المالية.

وأشارت الوثيقة إلى أن هذه اللجنة مكلفة أيضا بدراسة عناصر إستراتيجية التكفل بحاجات الطلبة في المجال الثقافي والاجتماعي والرياضي والصحي ومناقشتها وإثرائها بالإضافة إلى كيفية تطوير شبكة المنشآت الخدماتية والتجهيزات والمعدات الضرورية ومناقشتها.

ويرأس اللجنة الأمين العام لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وتتشكل من الأعضاء المذكورين في الملحق المرفق لهذا القرار، حيث تجتمع بطلب من رئيسها مرة واحدة في السنة في دورة مفتوحة، وترسل استدعاءات فردية يحدد فيها جدول الأعمال إلى الأعضاء قبل ثمانية أيام على الأقل من التاريخ المقرر للاجتماع، حيث تدون اللجنة في محاضر تبلغ نسخ عنها إلى أعضاء اللجنة والمدير العام للديوان الوطني للخدمات الجامعية.

وانطلقت، الثلاثاء، جلسات العمل التقييمية لأداء مديري الخدمات الجامعية، وهي عملية ستتواصل إلى غاية نهاية شهر جويلية 2019.

أمين.ب